التخطي إلى المحتوى

 


كشفت تقارير أن تولى جوران لابوتا رئاسة نادي برشلونة، بعد غياب لأكثر من 10 سنوات، يمثل المصباح السحرى فى كتالونيا بعد اكتساحه نتيجة الانتخابات أمس، الأحد، ضد تونى فريشكا وفيكتور فونت. وقيل إن تولي لابورتا رئاسة برشلونة يجعل محمد صلاح لاعب فريق ليفربول الإنجليزي والمنتخب الوطني يقترب من الانضمام إلى البلاوجرانا فى حال رحيله عن الريدز الصيف المقبل، وهو الأقرب لخلافه ميسي. 

وأشير إلى أن عودة لابورتا يمثل الاستقرار داخل برشلونة، فى ظل الأزمات التي يعاني منها النادى خلال الفترة الماضية، وأبرزها رحيل البرغوث الأرجنتيني ليونيل ميسي قائد البرسا في الصيف، والتساؤل عن البديل المناسب فى حال رحيل اللاعب. 

جدير بالذكر أن محمد صلاح حريص على مغادرة نادى ليفربول الصيف المقبل، وفى الغالب سينتقل لأحد قطبي الكرة العالمية ريال مدريد أو برشلونة حيث يتجه الدولى المصري صوب الدورى الإسبانى. 

ومن المعروف عن لابورتا خلال فترة توليه رئاسة برشلونة في فترته الأولى، انه قادر على التعاقد مع نجوم كرة القدم مثل رونالدينيو، صامويل إيتو، تيري هنري، وزلاتان إبراهيموفيتش وغيرهم. 

ولكن حتى الآن موقف ميسي غير واضح داخل برشلونة سواء في تجديد عقده أو البحث عن رحلة جديدة داخل ناد آخر.