التخطي إلى المحتوى

احتفلت الممثلة الصاعدة ليلى أحمد زاهر بتخرجها، واصطحبت شقيقتها ملك للحفل معها، وحرصتا على ارتداء فساتين أنيقة.

اختارت الأختان فستانين من تصميم هاني البحيري، جاء فستان ملك أنيقا باللون الأسود وقماش التول

الشفاف، واستكملت إطلالتها بشعر منسدل ومكياج يناسب لون بشرتها، وإن كان من الأفضل على فتاة في

سنها -18 عاما- ارتداء ألوان أخرى أكثر زهوا.
أما ليلى، فارتدت فستانا بخامة مطرزة وتول أيضا في الصدر وذيل الفستان، مع إضافة أكتاف من الريش،

ورفعت شعرها لأعلى.

كان من الأفضل للفستان الاكتفاء بالريش وإزالة التول من ذيل الفتسان، فلم يكن متناسقا!

يذكر أن ليلى أحمد زاهر تنشغل في تصوير الموسم الثاني من برنامج “هزر فزر” بعدما تم اختيارها لتقديمه بدلا

من هنا الزاهد. ‎

أما ملك، فهي تنشغل في تصوير فيلم “الفارس”، وهو أول البطولات السينمائية للفنان أحمد زاهر، مع المنتج

أيمن يوسف بعد النجاح الذي حققه الاثنان معا من خلال فيلم “زنزانة 7″، والذى عرض في نوفمبر الماضى

وحقق نجاحًا كبيرًا، فضلا عن النجاح الذى حققه زاهر مؤخرا خلال مسلسل “البرنس”، في رمضان الماضى،

و”لؤلؤ”