التخطي إلى المحتوى
 صرح اللاعب ستيف ماكمانامان لاعب وسط ليفربول و المنتخب الانجليزي الأسبق أن فوز ليفربول ببطولة البريميرليج و احتفالهم في ملعب فارغ بدون جماهير ستكون حسرة على اللاعبين توازي خيبة الأمل لهم ولجماهيرهم على مستوى إنجلترا و العالم .

                             ستيف ماكمانامان لاعب ليفربول السابق

وقد كان أبناء المدرب يورجن كلوب على مسافة فوزين فقط من رفع كأس البريميرليج قبل إيقاف البطولة في شهر مارس بسبب تفشي فايروس كورونا المستجد .

وقد قررت السلطات واتحاد كرة القدم الإنجليزيين استئناف البطولة الأسبوع المقيل لكن بدون الوجود الجماهيري . وفي حال فوز ليفربول على إيفرتون في ديربي الميرسيسايد و خسارةةمانشستر سيني من آرسنا فإن أبناء ليفربول سيحتفلون بلقبهم التاسع عشر تلقائيا .

و أضاف ستيف أن فوز ليفربول ببطولة البريميرليج سيكون أمرا رائعا لكن ما ينغصه هو عدم وجود جماهير .
يدكر أن ستيف مكمانامان لعب قرابة اكثر من 260 مباراة بقميص ليفربول .

ويأمل ستيف أن يحتفل جماهير الريدز قريبا  ، و يتم السماح للجماهير بالدخول ، ويمكنهم الاحتفال بشكل مناسب ثم إقامة عرض حول المدينة.

و أضاف : قد أدهشني فرحة الجماهير قريبا عقب فوزة ليقربول بالتشامبيونزليج سيكون الامر مشابه حال فوزهم بالدوري لكن لن يستطيعوا الاحتفال سويا او في المدرجات فالمعطيات اختلفت على الأرض .   

الجدير بالدكر أن ليفربول يمتلك اثنين وثمانين نقطة من 29 مباراة ويمكنهم كسر حاجز المئة نقطة القياسي المسجل باسم مانشستر سيتي اد يتبقى لهم تسع مباريات كاملة يمكنهم الحصول من خلالها على 27 نقطة .

وقال ستيف ان كسر حاجز المئة نقطة ان سجل باسم ليفربول فسيكون شيء استثناسي وبطولة بحد داتها فالفرق الكبيرة يعنيها كثيرا الارقام القياسية بعدما تكون قد فازت و أنجزت البطولة لا سيما أن ليفربول قد خسر لقب الموسم الماضي بشق الأنفس بعدما احتل المركز الثاني خلف السيتيزن بفارق نقطة واحدة فقط از انهى ابناء يورجن كلوب الموسم ب 97 نقطة .

ويعتقد ستيف أن صلاح و ماني باقيان في الريدز

صرح ستيف ماكمانمان للعب ليفربول السابق انه لا يتخيل أن يغادر صلاح أو ماني ملعب الآنفيلد للانضمام إلى أي فريق آخر مهما كان حجمه .   

وقد شد تتويج ليفربول بالألقاب شد أنظار اعتى الأندية العالمية إلى نجوم الفريق وعلى رأسهم صللح وماني وةالمدافع فان دايك ولا سيما كبيرا أسبانيا ريال مدريد و برشلونة . 

وقد سال حبرا كثيرا مسبقا عن اهتمام ريال مدريد ومدربه زين الدين زيدان بأسد التيرانجا ساديو ماني بالإضافة إلى أن محمد صلاح يعتبر واحدا من أفضل اللاعبين في العالم حاليا وعلى مدار الثلاث سنوات الأخيرة . 

ويرى ستيف نجم الريدز الأسبق أن النجمين ليسا بحاجة حاليا لمغادرة الليفر فهما يلعبان في واحد من الأفضل إن لم يكن الفريق الأفضل على مستوى العالم في الوقت الحالي .     

كما استبعد في الوقت الحالي على ؤيال مدريد بالدات أن يطلب أحد النجمين فهو اشترى ايدين هازارد ويملك أيضا من يسد مكانهما ولديه الموهبة البرازيلية الشاب المهاري و رودريجو والكثير من النجوم . 

ويري أن الدوري الانجليزي هو الدوري الأقوى في العالم و أن من يلعب في الدوري الأقوى فهو ليس بحاجة وليس من الدكاء ان يدهب لدوري أقل منه جودة يقصد الدوري الأسباني .   

و أردف : النجمان في طريقهما لإحراز لقب مفقود من خزائن ليفربول مند ثلاثة عقود و جليا رفقة الفريق بطولة التشامبيونزليج وكأس العالم للأندية وةالسوبر الاوربي فأعتقد أنهماةليسوا بحاجة لشهرة أو لمال أو لفريق أكبر من ليفربول فلقد عاد لأمجاده وهو في فرق الصفوة في أوروبا .     

يزكر بأن أبناء ملعب الأنفيلد يتربعون قبل توقف النشاط الرياضي في قمة ارتيب البريميرليج و يفصلهم عن مانشستر سيتي الوسف أكثر من عشرين نقطة كاملة ويحتاجون فقط لستة نقاط لحسم اللقب الغائب بشكل رسمي . 

الجدير بالدكر أن ليفربول حامل لقب دوري أبطتل أوروبا قد ودع البطولة القارية بالخروج على يد الروخي بلانكوس أتلتيكو مدريد بالهزيمةواحد صفر في مدريد والهزيمة 3.2 في الآنفيلد .
وسيحل ليفربول بعد العودة للنشاط الرياضي ضيفا على إيفرتون في ديربس الميرسيسايد الدي يحتاج ليفربول فيه الفوز ليتبقى له ثلاثة نقاط فقط لحسم اللقب الغائب عن خزائن الآنفيلد من ثلاثة عقود كاملو .