التخطي إلى المحتوى

                               استكمال بطولة دوري أبطال أوروبا

مدينة لشبونة في شهر آب أغطسطس هي القبلة الجديدة لما تبقى من مباريات في دوري أبطال أوروبا البطولة التي توقفت في شهر مارس بسبب الانتشار السريع والواسع لفيروس كورونا على مستوى جميع أنحاء العالم وستقام المباراة النهائية في الثالث والعشربن من نفس الشهر شهر أغسطس . 

و سيكون  الأمر ذاته يعتمد في مسابقة الدوري الأوروبي يوروبا ليغ أن تكون مدينة كولن في ألمانيا هي الوجهة التي ستستضيف ما تبقى من مباريات مع اعتماد مباراة واحدة بدل من مبارتي دهاب وإياب ودلك مع بدء مباريات الدور ربع النهائي في مسابقتي التشامبيونزليج و اليوروبا ليج .   

وما جعل الاتحاد الاوروبي يقع اختياره على مدينة لشبونة أن المدينة من أقل مدن أوروبا إصابة بوياء فايروس كورونا المستجد أضف إلى دلك أنها لم يبق لها أي فريق يمثلها في البطولة فأصبحت صاحبة أقوى الحظوز في استضافة ما تبقى من مباريات ووقع الاختيار عليها .      
أضف الى دلك أنها يوجد بها الكثير من الملاعب الكبيرة والتي استضافت مسبقا الكثير من الأحداث الرياضية الكبرى فضلا عن سعتها الجماهيرية الكبيرة حال استقبال الجماهير . 

كما وصرح الاتحاد الاوروبي أن اجتماعه يومي الاربعاء و الخميس المقبلين سيناقش فيهما نظام دوري الأبطال لهدا الموسم وما تبقى من مباريات والتفاصيل و ما سيكون من أحداق إدارية وتنظيمية . 

وسيجري في هدا الاجتماع المصادقة على المدن التي ستستضيف كأس أمم أوروبا المؤجلة إلى العام القادم بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد  كل هدا سيتم من خلال اجتماع اللجنة التنفيدية عبر الڤيديو . 

ووججهت وسائل الإعلام حبر أقلامها متوقعة ان ينقل نهائي دوري الأبطال هدا الموسم من اسطنبولةإلى مدن مثل موسكو أو فرانكفورت و لشبونة ومدريد كبدائل عن المدينة التركية في حال نقلها من إسطنبول .   

وقد تناولت ونوهت و ذكرت هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي” الثلاثاء أيضا بأن العاصمة البرتغالية تبدو الأكثر الأوفر حظا لاستضافة النهائي.

وتوقعت بعض الصحف الكبرى مثل بيلد الجمعة أن تستكمل مباريات إياب ثمن النهائي في الثامن والتاسع من آب/أغسطس قبل أن تنتقل الفرق المتأهل لإكمال المسابقة في لشبونة.
وفي جانب آخر و بالنسبة للدوري الأوروبي “يوروبا ليغ” الذي كان من المقرر أن تستضيف غدانسك البولندية مباراته النهائية، فعدد المباريات المتبقية في الدور ثمن النهائي أكثر من دوري الأبطال، لأنه تبقى هناك مباراتان في الذهاب وثماني في الإياب.
وفي خبر آخر متصل

أعلن الاتحاد الأوبي كما أسلفنا آنفا  الأربعاء ان مسابقة دوري الأبطال المعلقة منذ مارس بسبب كورونا ، سترجع للحياة ولكن بنظام بطولة مصغرة أي من مباراة واحدة ليست اثنتين بنظام الدهاب والعودة في لشبونة اعتبارا من 12 أغسطس.

وأكد أيضا الاتحاد على هامش اجتماع للجنته التنفيذية بدأ اليوم، الى ان المسابقة القارية ستقام اعتبارا من الدور ربع النهائي، بموجب أدوار اقصائية من مباراة واحدة في العاصمة البرتغالية التي ستستضيف المباراة النهائية في 23 أغسطس.



وأيضا و إيضاحا لما أسلفنا فمن المؤكد أنه ستستكمل المسابقة الثانية لفرق أوروبا، أي الدوري الأوروبي ، بنظام مماثل في أربع مدن ألمانية أبرزها كولن، على أن يقام النهائي في 21 أغسطس.

يدكر أن مسابقتا الأندية قد توقفتا عند طريق الدور ثمن النهائي.

وتتبقى أربع مباريات في إياب الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري الأبطال، بعدما ضمنت أندية أتالانتا الإيطالي ولايبزيغ الألماني وأتلتيكو مدريد الإسباني وباريس سان جرمان الفرنسي، التأهل الى الدور ربع النهائي.

ولم يحدد ويفا ما اذا كانت مباريات الاياب المتبقية ستقام في ملاعب الأندية المعنية أو في البرتغال.



و من الجدير دكره أنه، تتبقى 10 مباريات في الدور ثمن النهائي لـ”يوروبا ليغ” موزعة كالآتي: مباراتان من الذهاب، وكامل مباريات الإياب.

وأعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم أن مباريات الدورين ربع النهائي ونصف النهائي والمباراة النهائية لدوري الأبطال، ستقام على الملعبين الخاصين لناديي ببنفيكا وسبورتينغ كما أسلفنا .

وفي حال استكمال الدور ثمن النهائي في البرتغال، يتوقع استخدام ملعب في بورتو والملعب الخاص بغيمارايش.



وسوف يلعب الدور الـ16 في السابع والثامن من أغسطس على أن يقام الدور ربع النهائي في 12 و15 من نفس الشهر نصف النهائي في 18 و19 منه، والمباراة النهائية في 23 منه.

ولقد كان من المقرر أن تلعب المباراة النهائية للتشامبيونزليج هدا الموسم في ملعب أتاتورك بمدينةةاسطنبول على ان يلعب نهائي العام القادم في مدينة سان بطرسبرج الروسية .

وبالنسبة للبطولة الثانية في أوروبا أي منافسات الدوري الأوروبي ستقام في أربع مدن ألمانية هي غيلسينكيرشن، دويسبورغ، دوسلدورف وكولن، على أن يقام النهائي في الاخيرة بعدما كان مقررا في مدينة غدانسك البولندية.

وسيكون الجماهير على موعد مع الإثارة مع كبار أندية القارة العجوز رغم أن المباريت ستكون توجد تواجد الجماهير .