التخطي إلى المحتوى

 

يخوض ليفربول المباراة، وعينه على مصالحة الجماهير، التي تستشيط غضبا من سلسلة الهزائم التي منى بها الريدز على مدار المباريات الماضية في الدوري الإنجليزي، التي جعلت فرص حفاظه على لقب البريميرليج شبه مستحيلة، بسبب الفارق الكبير بيه ومانشستر سيتي متصدر المسابقة المحلية، الذي اتسع لـ13 نقطة، ليستقر في المركز السادس بجدول ترتيب البطولة المحلية.


 يستعد ليفربول لمواجهة الفريق الألماني لايبزيج مساء الليلة الموافق 16 فبراير 2021، وذلك ضمن منافسات الدور السادس عشر لبطولة دوري أبطال أوروبا.


ويعاني الألماني يورجن كلوب، من غيابات مؤثرة ضربت صفوفه قبل انطلاق المباراة شبه المصيرية أمام لايبزيج، ليستمر غياب البرازيلي فابينيو، بجانب استمرار ابتعاد جويل ماتيب، نابي كيتا، جو جوميز وفيرجيل فان دايك، بداعي الإصابة، على أن يواصل الاعتماد على:


حراسة المرمى: أليسون بيكر.


الدفاع: أرنولد، روبرتسون، هندرسون، كاباك.


خط الوسط: تياجو ألكانتارا، جونز وفينالدوم.


المثلث الهجومي: محمد صلاح، ساديو ماني، روبرتو فيرمينو.


واستطاع ليفربول أن يصل إلى هذه المحطة، بعد تصدره مجموعته الرابعة في دور المجموعات من بطولة التشامبيونزليج، برصيد 13 نقطة، حصدهم من الانتصار 4 مرات، وخسارة وحيدة وتعادل مثله، في المقابل وصل لايبزيج الألماني من المركز الثاني في جدول ترتيب مجموعته، خلف المتصدر باريس سان جيرمان، برصيد 12، حصدهم من الانتصار 4 مرات، والتعادل مرتين.