التخطي إلى المحتوى

 

دعاء ختم القرآن الكريم دعاء ختم القرآن الكريم لم يرد فيه نص ثابت وصريح، ولكن اتفق العلماء على أن النبى صلى الله عليه

وسلم، كان يجمع أهل بيته بعد ختم القرآن الكريم ويدعو الله سبحانه وتعالى وكان صلى الله عليه وسلم، يدعو بالأدعية

الجامعة، لكنه لم يرد عنه نصا محددا بالدعاء، فبعد ختم القرآن الكريم، نجد فى عدد من المصاحف دعاء يقال له دعاء ختم

القرآن، والذى لا يعرفه الكثير أن هذا الدعاء لم يرد عن النبى صلى الله عليه وسلم، وإنما هو دعاء لابن تيمية لم ينكره أحد .

هكذا ولم يرد دليل على تعيين دعاء معين ولذلك يجوز للإنسان أن يدعو بما شاء، ويتخير من الأدعية النافعة كطلب المغفرة من

الذنوب، والفوز بالجنة، والنجاة من النار، والاستعاذة من الفتن، وطلب التوفيق لفهم القرآن الكريم على الوجه الذى يرضى

الله سبحانه وتعالى والعمل به وحفظه ونحو ذلك، لأنه ثبت عن أنس رضى الله عنه: “أنه كان يجمع أهله عند ختم القرآن

ويدعو”، أما النبى صلى الله عليه وسلم : فلم يرد عنه شيء فى ذلك.

يحرص المسلمون على قراءة القرآن

هكذا خلال شهر رمضان الكريم وختمه في الليلة الأخيرة من الشهر الفضيل، مرددين إثره أدعية لتقبل صيامهم وقيامهم

ومغفرة ذنوبهم وسيئاتهم، ويعد دعاء ختم القرآن من الأدعية المستحبة في العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك مع ختم

القرآن الكريم.

اللهم اختم لنا شهر رمضان برضوانك، والعتق من نيرانك، اللهم إنك تتفضل على عبادك في آخر الليالي من شهر رمضان بعتق

رقابهم من النار، اللهم اعتق رقابنا، ورقاب آبائنا، وأمهاتنا، وأزواجنا، وذرياتنا، وأقاربنا، وذوي أرحامنا، ومن له حق علينا،

ومن أحبنا فيك، ومن أحببناه فيك، اللهم اعتق رقابنا جميعاً من النار.

لكن لا ننسى ..ربنا إنك عفو تحب العفو فاعفُ عنا، اللهم اجعل خير أعمارنا أواخرها، وخير أعمالنا خواتمها، وخير أيامنا يوم نلقاك، اللهم لا

تجعلنا ممن حظه من صيامه الجوع والعطش، ومن قيامه السهر والتعب.

رب إنا نسألك مسألة الخائفين، ونبتهل إليك ابتهال المذنبين، ابتهال ودعاء من خضعت لك رقابهم، ورغمت لك أنوفهم، اللهم

فتقبل دعاءنا وصيامنا وصلاتنا، يا حي يا قيوم! اللهم لا تردنا خائبين، برحمتك يا أرحم الراحمين.

رَبَّنَا تَقَبَّلْ مِنَّا إِنَّكَ أَنْتَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ * وَتُبْ عَلَيْنَا إِنَّكَ أَنْتَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ ..، واغفر لنا ولوالدينا ولجميع المسلمين، الأحياء

منهم والميتين، برحمتك يا أرحم الراحمين.

و من الأدعية أيضا

هكذا ندعوا (سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ * رَبَّنَا لا تُؤَاخِذْنَا إِنْ نَسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلا تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْراً كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى

الَّذِينَ مِنْ قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلا تُحَمِّلْنَا مَا لا طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنْتَ مَوْلانَا فَانْصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ

[البقرة:285-286] .

سُبْحَانَ رَبِّكَ رَبِّ الْعِزَّةِ عَمَّا يَصِفُونَ * وَسَلامُ عَلَى الْمُرْسَلِينَ * وَالْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ [الصافات:180-182] .

بسبب قيمة هذا الدعاء ايضا لا ننى الدعاء به ..اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ مُوجِبَاتِ رَحْمَتِكَ وَعَزَائِمِ مَغْفِرَتِكَ وَالسَّلاَمَةَ مِنْ كُلِّ إِثْمٍ

وَالغَنِيمَةَ مِنْ كُلِّ بِرٍّ وَالفَوْزَ بِالجَنَّةِ وَالنَّجَاةَ مِنَ النَّارِ، اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ خَيْرَ المَسْأَلةِ وَخَيْرَ الدُّعَاءِ وَخَيْرَ النَّجَاحِ وَخَيْرَ العِلْمِ وَخَيْرَ

العَمَلِ وَخَيْرَ الثَّوَابِ وَخَيْرَ الحَيَاةِ وَخيْرَ المَمَاتِ وَثَبِّتْنِي وَثَقِّلْ مَوَازِينِي وَحَقِّقْ إِيمَانِي وَارْفَعْ دَرَجَتِي وَتَقَبَّلْ صَلاَتِي وَاغْفِرْ خَطِيئَاتِي

وَأَسْأَلُكَ العُلَا مِنَ الجَنَّةِ، اللَّهُمَّ أَحْسِنْ عَاقِبَتَنَا فِي الأُمُورِ كُلِّهَا، وَأجِرْنَا مِنْ خِزْيِ الدُّنْيَا وَعَذَابِ الآخِرَةِ.

ربنا ارْحَمْنِي بالقُرْآنِ وَاجْعَلهُ لِي إِمَامًا وَنُورًا وَهُدًى وَرَحْمَةً *اللَّهُمَّ ذَكِّرْنِي مِنْهُ مَا نَسِيتُ وَعَلِّمْنِي مِنْهُ مَا جَهِلْتُ

وَارْزُقْنِي تِلاَوَتَهُ آنَاءَ اللَّيْلِ وَأَطْرَافَ النَّهَارِ وَاجْعَلْهُ لِي حُجَّةً يَا رَبَّ العَالَمِينَ.

لكن لا ننسى دعاء مولانا اقْسِمْ لَنَا مِنْ خَشْيَتِكَ مَا تَحُولُ بِهِ بَيْنَنَا وَبَيْنَ مَعْصِيَتِكَ وَمِنْ طَاعَتِكَ مَا تُبَلِّغُنَا بِهَا جَنَّتَكَ

وَمِنَ اليَقِينِ مَا تُهَوِّنُ بِهِ عَلَيْنَا مَصَائِبَ الدُّنْيَا وَمَتِّعْنَا بِأَسْمَاعِنَا وَأَبْصَارِنَا وَقُوَّتِنَا مَا أَحْيَيْتَنَا وَاجْعَلْهُ الوَارِثَ مِنَّا وَاجْعَلْ

ثَأْرَنَا عَلَى مَنْ ظَلَمَنَا وَانْصُرْنَا عَلَى مَنْ عَادَانَا وَلاَ تجْعَلْ مُصِيبَتَنَا فِي دِينِنَا وَلاَ تَجْعَلِ الدُّنْيَا أَكْبَرَ هَمِّنَا وَلَا مَبْلَغَ عِلْمِنَا

وَلاَ تُسَلِّطْ عَلَيْنَا بذنوبنا من لا يخافك و لَا يَرْحَمُنَا، اللهم ارحمني بالقرآن واجعله لي إماماً ونوراً وهدى ورحمة.

إلاهي ذكرني منه ما نسيت

هكذا رب وعلمني منه ما جهلت وارزقني تلاوته آناء الليل وأطراف النهار وأجعله لي حجة يا رب العالمين.

اللهم أصلح لي ديني الذي هو عصمة أمري وأصلح لي دنياي التي فيها معاشي وأصلح لي آخرتي التي فيها معادي

وأجعل الحياة زيادة لي في كل خير وأجعل الموت راحة لي من كل شر، اللهم أجعل خير عمري آخره وخير

عملي خواتمه وخير أيامي يوم ألقاك فيه، اللهم إني أسألك عيشة هنية وميتة سوية ومردا غير مخز ولا

فاضح يا أرحم الراحمين .

هكذا و ندعوا ايضا يا رب إنى أسألك خير المسألة وخير الدعاء وخير النجاح وخير العلم وخير العمل وخير الثواب

وخير الحياة وخير الممات وثبتنى وثقل موازينى وحقق إيمانى وارفع درجتى وتقبل صلاتى واغفر خطيئتى وأسألك

العلا من الجنة.. رب إنى أسألك موجبات رحمتك وعزائم مغفرتك والسلامة من كل إثم والغنيمة من كل

بر والفوز بالجنة والنجاة من النار .. إلاهنا أحسن عاقبتنا فى الأمور كلها، وأجرنا من خزى الدنيا وعذاب الآخرة ..

بسبب القيمة ايضا نقول ..اقسم لنا من خشيتك ما تحول به بيننا وبين معصيتك ومن طاعتك ما تبلغنا بها جنتك

ومن اليقين ما تهون به علينا مصائب الدنيا ومتعنا بأسماعنا وأبصارنا وقوتنا ما أحييتنا واجعله الوارث منا واجعل

ثأرنا على من ظلمنا وانصرنا على من عادانا ولا تجعل مصيبتنا فى ديننا ولا تجعل الدنيا أكبر همنا ولا مبلغ علمنا ولا

تسلط علينا من لا يرحمنا .. اللهم لا تدع لنا ذنبا إلا غفرته

ولا هما إلا فرجته ولا دينا إلا قضيته ولا حاجة من حوائج الدنيا والآخرة إلا قضيتها يا أرحم الراحمين.. ربنا آتنا فى الدنيا حسنة

وفى الآخرة حسنة وقنا عذاب النار وصلى الله على سيدنا ونبينا محمد وعلى آله وأصحابه الأخيار وسلم تسليما كثيرا”.