التخطي إلى المحتوى

فريدة سيف النصر فريدة سيف النصر شخصية “كحلة” غجرية من العصور القديمة أدت شخصيتها ببراعة الفنانة فريدة سيف النصر في مسلسل “موسى” الذي ينافس العديد من الأعمال ضمن الموسم الرمضاني الحالي 2021 .

الفنانة فريدة سيف النصر شدت الأنظار إليها في مسلسل موسى في شخصية “كحلة” الغجرية التي تكسب قوت يومها من الدجل.. قوية وصامدة بمفردها وتحاول الأخذ بيد نجلها الوحيد “نوفل” رغم رفضه لأسلوب حياتها.

تقول الفنجمة لازلت أتعافى من صدمة وفاة والدتي المفاجئة ولكن التمسك بالله نجاني .

وتضيف الفنانة أن أول لقاء جمعني بالمخرج العبقري محمد سلامة منذ مشاركته في الجزء الأول من “الأب الروحي” واستمرت

صداقتي به وبزوجته من وقتها فهما يتسمان بالرقي.

وتقول ايضا أنا اعتبر محمد سلامة مثل ابني وهو من جذبني لشخصية “كحلة”.

وتضيف الفنانة تعلقت بالشخصية من طريقه شرح محمد سلامة لها وقبل قراءة السيناريو وافقت عليها مضيفة “قالي عايزين

نكسر الدنيا مع نمبر وان”.

وتضيف أنا ك فريدة على المستوى الشخصي أحب محمد رمضان في الله وأؤمن بموهبته كثيرا، محمد رمضان فنان كبير احساسا

وجماهيريه التمثيل معه كان متعه.

وتقول إنني كنت أتخيل مثلما يقولون أن محمد رمضان مغرور ولكنني فوجئت بشخص يستقبلني خير استقبال وباحترام شديد

فهو على خلق ومتواضع لأقصى درجة.

وهذه ليست هي المرة الاولى التي أجسد فيها غجرية قدمتها من قبل في أفلام مثل “الغجر” و”عذراء و3 رجال”.ولكن شخصية

“كحلة” غجرية مختلفة تماما عن شخصيات قدمتها من قبل.

ومن الجدير علمه أنني جسدت شخصيات صعيدية كثيرا في السينما والتليفزيون من “صراع الأحفاد” إلى الأب الروحي لذا أصبح

من السهل علي النطق بها و قد واجهت بعض الصعوبات مع مصحح اللهجة

نظرا لأن الحوار تضمن جملا قديمة وفقا للحقبة الزمنية التي تدور خلالها الأحداث.

والجدير بالذكر أن المخرج محمد سلامة رسم بنفسه شكل الشخصية واختار الوشوم والإكسسوارات والباروكة ونفذهم خبيرة الماكياج ومصفف الشعر بمنتهى السهولة.