التخطي إلى المحتوى

عشرات الضحايا في حادث عشرات الضحايا في حادث انه فعلا لأمر مؤسف أن يتم ذلك في مصر في شهر واحد والذي ترك حسرة

في نفوس وقلوب جميع المصريين على ما يحصل في انحاء البلاد نتيج عدم الاهتمام من قبل وزارة النقل في هذه الرقعة المعدمة

من الشعب التي دائما ما تركب القطارات في سبل النقل .

ثمان مفقودين واصابة العشرات في حادث خروج قطار عن القضبان في رحلته من القاهرة إلى مدينة المنصورة، بمحافظة

الدقهلية شرقي دلتا مصر.

ويجب ان نعلم انه خرج القطار رقم 949 المميز، المتجه من القاهرة إلى المنصورة عن القضبان قرب مدينة طوخ بمحافظة القليوبية.

وبينت  أيضا هيئة الإسعاف المصرية إنها دفعت بأكثر من 20 سيارة إسعاف لنقل مصابي الحادث.

و أوضحت للإعلام محافظة القليوبية في بيان رسمي عن إصابة 103 أشخاص في حصيلة أولية، فيما قالت تقارير إلى سقوط

ثمانية مفقودين وعشرات الجرحى.

وقالت التقارير أن القطار خرج عن القضبان لأسباب غير معروفة ولم يصطدم بقطارات أخرى أو أي عوائق في الطريق.

وذهب السيد كامل الوزير، وزير النقل والمواصلات المصري، إلى مكان حادث قطار طوخ الذي انقلب عدد من عرباته.

وقال الوزير في تصريحات صحفية فور وقوع الحادث: ” سيتم محاسبة جميع المسؤولين المتسببين في الحادث”.

وأيضا وضح بارك الله فيه أنه “لن يهرب من المسؤولية”، وأضاف “نعمل ليلا نهارا لتطوير منظومة السكة الحديد لتقديم

خدمات مميزة لجمهور الركاب المسافرين”.

ويعد هذا الحادث هو ثالث حوادث القطارات التي تقع في مصر في أقل من شهر.

الجدير بالذكر أنه تسبب خروج قطار كان متجها من القاهرة إلى المنصورة أيضا عن القضبان، الأربعاء الماضي، مما أدى إلى سقوط

عدد من الإصابات دون وفيات.

وقد حصل في وفي 26 مارس/آذار الماضي شهدت مصر حادثا مأساويا، حيث اصطدم قطاران ببعضهما البعض في محافظة

سوهاج بصعيد مصر مما أدى إلى سقوط عشرات الضحايا ما بين فقيد ومصاب.