التخطي إلى المحتوى

مسلسل هجمة مرتدة مسلسل هجمة مرتدة للنجم احمد عز الذي يشارك هذا العام في السباق الرمضاني بقوة ويعتبر احمد من

نجوم الصف الاول سينمائيا.

ويتمتع بجماهيرية كبيرة سواء في السينما او الدراما التلفزيونية وينتظر جمهوره مسلسل يليق باسمه لا سيما ان هند صبري

تشترك معه في البطولة وهي ايضا من نجوم الصف الاول .

ويذكر لعلم المتابعين أنه بدأت الحلقة الثانية من مسلسل هجمة مرتدة،على قناة dmc بإثارة .

حيث كانت بداية الحلقة باجتماع بين الضابط رفعت “هشام سليم”، بمبنى المخابرات

وقائده الذى يلعب دوره الفنان كمال أبورية، ودار حوار بينهما كلام أكد فيه الأخير أن هناك تقارير تؤكد زيادة أعداد اعدائهم فى

سيناء ونقلهم هناك.

والجدير ذكره هنا ولابد من العلم به أن التقارير رصدت زيادة فى حالة الاحتقان فى الشارع خاصة بين الشباب،

تعمل على زيادتها جهات إعلامية ومنظمات مدنية تعمل لصالح جهات أجنبية، بعد ذلك تصل الأحداث إلى الحدود السورية

العراقية .

لأانه حصل هنالك لقاء بين الضابط الذى يلعب دوره نضال الشافعى وسيف العربى “أحمد عز”، حيث ظهر الثنائى معاً فى لقاء

انكشف فيه أن سيف العربى يعمل لصالح المخابرات المصرية.

هل هذا قد تم بعدما أعطى سيف العربى له “ميمورى”، أخذه أثناء تواجده فى الفرح بعدما قام بتصوير الأسلحة الموجودة مع

اعدائهم هناك، بالإضافة إلى سجلات أخرى تخص “مانويلا” التى خدرها فى الحلقة الأولى، وفتح خزنتها.

وقد حصل بينهما حوار ومن خلاله حكى أحمد عز كيف حصل على تلك المعلومات رغم القبض عليه .

مؤكداً أنه وحينما وجد أنه سيتم القبض عليه لا محالة، قام بإخفاء “الميمورى” مكان الفرح، ثم عاد بعد خروجه من السجن

ورغم أن سيف العربى وهو

كما اسلفنا النجم “أحمد عز” كان ينتظر ثناء على ما قام به إلا أن الضابط الذى يجسد دوره نضال الشافعى، قام بتعنيفه على

ما فعل، مؤكداً أنه لم يكن عليه القيام بمهمتين بعد خروجه من السجن، واصفاً ذلك بأنه استهتار وثقة زائدة.