التخطي إلى المحتوى

السنونو مسلسل يرجع به يعود الفنان السوري الكبير ياسر العظمةالسنونو مسلسل يرجع به الى الدراما الرمضانية بمسلسله الجديد السنونو الذي يعود به بقوة بعد غياب دام ثماني سنوات كاملة بعد اخر عمل قام به عام 2013 بعنوان مرايا مسلسله الدرامي الاجتماعي الأشهر والذي عرفه الناس من خلاله واسمر زهاة الثلاثين عام حيث بدأ عرض أول أجزاءه في بداية ثمانينيات القرن الماضي .

ومن خلال مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة به نشر ياسر العظمة الإعلان الترويجي للسنونو الذي كتب

حلقاته وأخرجه المصري خيري بشارة، بمشاركة واسعة

من الممثلين السوريين والعرب، أبرزهم عابد فهد وبشار إسماعيل ومرح جبر وديمة الجندي، إضافة إلى

الممثلة اللبنانية تقلا شمعون.

و يحتل الفنان ياسر العظمة مواليد مدينة دمشق عام عام 1942 مكانة مرموقة في الدراما والمسرح السوري، وارتبط اسمه بسلسلة الدراما الشهيرة “مرايا” التي لازمت شهور رمضان وحققت شهرة منقطعة النظير، منذ أن بدأت أولى حلقاتها عام 1984 وكان آخرها في 2013.

ويقوم الفنان الكبير بتجسيد شخصية قبطان سفينة “السنونو” عوني الناكش، إذ يقود هذا القبطان السفينة

في رحلة طويلة تجوب البحار ضمن “رحلة للتعارف، والتقارب، وغسل الهموم، والبحث عن قليل من

السعادة، والراحة”، كما يقول العظمة في البرومو الترويجي للمسلسل.

الجدير ذكره هنا أن شخصية عوني الناكش كان قد جسدها أحد أبطال لوحة درامية قدمها العظمة في

سلسلة مرايا 97 حملت اسم “الرجل الذي يعرف كل شيء”، إذ يستعد هذا الرجل لرحلة بحرية من سوريا إلى اليونان لكن السفينة يصيبها عطل طارئ يجبره على الجلوس ليوم في الفندق مع أحد المسافرين.